النيابة الروسية تطلب السجن 14 عاماً لأوكراني متهم بالتجسس

0 52
العالم الآن – طلبت النيابة العامة الروسية الإثنين السجن 14 عاما للاوكراني رومان سوشتشينكو الذي أوقف في تشرين الأول/أكتوبر 2016 في موسكو بتهمة التجسس، حسبما أعلن محاميه. وصرّح المحامي مارك فيغوين لوكالة فرانس برس “هيئة الاتهام طلبت السجن 14 عاماً. هذه ليست العقوبة القصوى التي كان بامكانها أن تطلبها و(كان يمكن أن) تصل الى عشرين عاما”. وتقدم كييف سوشتشينكو على أنه صحافي الا أن موسكو تتهمه بأنه كولونيل في الاستخبارات الاوكرانية. وقال المحامي “أعتقد أنهم أخذوا في الاعتبار قضية اوليغ سينتسوف”، المخرج الاوكراني الذي حكم عليه بالسجن 20 عاما في روسيا بتهمة “الارهاب”. وقد بدأ اضرابا عن الطعام في منتصف ايار/مايو الحالي. وأضاف المحامي “ليسوا بحاجة الى اضراب جديد عن الطعام والقضية ليست بديهية. من الواضح أنهم أخذوا في الاعتبار حجج الدفاع”. ومن المفترض أن يصدر الحكم في الرابع من حزيران/يونيو. من جهة اخرى، تحدث المحامي عن قضية رئيس مكتب وكالة الأنباء الروسية الرسمية “ريا نوفوتسي” في أوكرانيا كيريولو فيشينسكي الذي أوقف بتهمة “الخيانة” في منتصف أيار/مايو. وقال ان الاجراءات تجري “بسرعة كبيرة. أعتقد أنهم على عجلة من امرهم لتكون لديهم امكانية دراسة تبادل يستعجلون لتكون لديهم امكانية دراسة عملية تبادل”. وفي كييف، كتبت الناطقة باسم وزارة الخارجية الاوكرانية ماريانا بيتسا في تغريدة على تويتر “نشدد مجددا على الدوافع السياسي للقضية ونطلب اطلاق سراح الصحافي سوشتشينكو رهينة العدوان الروسي”. وأوقفت أجهزة الأمن الروسية سوشتشينكو في تشرين الأول/أكتوبر 2016 في موسكو واتهمته بأنه كولونيل في جهاز استخبارات وزارة الدفاع الاوكرانية. وأكدت هذه الأجهزة أن سوشتشينكو “جمع عمدا معلومات سرية عن أنشطة القوات المسلحة والحرس الوطني الروسي”. تشير اوكرانيا من جهتها إلى أن سوشتشينكو البالغ 47 عاماً عند توقيفه، هو صحافي ومراسل وكالة “اوكرينفور” في باريس. وأدى التوتر بين موسكو وكييف منذ ضم القرم في آذار/مارس واندلاع النزاع في شرق اوكرانيا الى توقيف اوكرانيين متهمين بالتجسس في روسيا خلال السنوات الأخيرة.
مقالات ذات الصلة

اترك رد