الخارجية  الأمريكية تعيد عدداً من موظفيها في الصين  الى واشنطن بسبب  عوارض صحية غامضة

0 163

العالم الآن –  أعادت وزارة الخارجية  الأمريكية مساء الأربعاء عدداً من موظفيها في الصين  الى واشنطن بعدما بدت عليهم  عوارض صحية غامضة شبيهة بتلك التي أصيب بها موظفون آخرون في كوبا العام الماضي.

وقالت الوزارة إن “عددا من الاشخاص” الذين يعملون في السلك الدبلوماسي الأميركي في الصين إعيدوا الى الولايات المتحدة للخضوع لفحوص طبية أكثر دقة.

وصرحت الناطقة بإسم الوزارة هيذر نويرت إن فريقاً كبيراً أرسل الى غانغجو في الصين بعد إصابة أميركي الشهر الماضي بصدمة دماغية إثر شعوره بضجيج “غير عادي”.

وتبرز العديد من المخاوف  ان يكون خصم للولايات المتحدة قد طور نوعا مجهولا من الأجهزة الصوتية او التي تعمل بالموجات القصيرة اصابت هذا المظف وسببت هذة الصدمة .

وقالت نويرت في بيان ان “امن وسلامة الموظفين الأميركيين وعائلاتنا هما اولويتنا المطلقة”، موضحة ان الأطباء سيحاولون تحديد ما اذا كانت العوارض التي نقلت تشبه تلك التي سجلت في الماضي.

 

مقالات ذات الصلة

اترك رد