الأمم المتحدة تؤكد وفاة 48 شخصاً أغلبهم أطفال أثناء محاولتهم الفرار من دير الزور

0 14

العالم الآن – قالت الأمم المتحدة يوم الجمعة إن ما لا يقل عن 84 شخصا، ثلثاهم أطفال، لاقوا حتفهم منذ ديسمبر كانون الأول وهم في طريقهم إلى مخيم الهول في شمال شرق سوريا بعد فرارهم من تنظيم الدولة الإسلامية بمحافظة دير الزور.

وقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من واشنطن متأهبة منذ أسابيع لاجتياح آخر معاقل التنظيم في سوريا، وهي قرية الباغوز المحاصرة قرب الحدود العراقية، لكن العملية معلقة وسط جهود إجلاء آلاف المدنيين.وقال ينس لايركه المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في إفادة صحفية إن المنظمة الدولية ”قلقة للغاية“ لمحنة آلاف المدنيين الذين يفرون من الباغوز بريف محافظة دير الزور بعد قتال مكثف.

وأوضح أن مخيم الهول في محافظة الحسكة بشمال شرق البلاد يؤوي الآن 45 ألف شخص على الأقل منهم 13 ألفا فروا من دير الزور خلال الأسبوع الماضي.
وقال لايركه ”وصل كثير منهم وهم يعانون من الإرهاق والجوع والمرض“ مضيفا أن 90 بالمئة منهم نساء وأطفال.

وأضاف ”الرحلة إلى هذا المخيم طويلة وشاقة جدا، وحتى الآن تفيد التقارير بحدوث أكثر من 84 حالة وفاة على ذلك الطريق بتلك المنطقة. ثلثا الوفيات أطفال دون سن الخامسة“.

وقال نقلا عن تقارير لوكالات تابعة للأمم المتحدة ومنظمات إغاثة على الأرض إن 175 طفلا يخضعون للعلاج بالمستشفيات من سوء تغذية حاد.

” رويترز “

مقالات ذات الصلة

اترك رد