انتصار صعب للهلال على الأهلي في كأس زايد للأندية العربية …

0 1٬016

العالم الآن – منير حرب – استطاع نادي الهلال رغم الغيابات الفوز على الاهلي بنتيجة 1-0 في اللقاء الذي جمعهما على ملعب الهلال في الرياض، في ذهاب نصف نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال، هدف المباراة الوحيد جاء في الدقيقة 48 عن طريق اللاعب الاسباني جوناثان سوريانو.

بدأت المباراة بهدوء كبير من الطرفين، وركز الهلال على السيطرة على الكرة، واعتمد الاهلي على الكرات المرتدة الخولة، وانحصر اللعب في منتصف الملعب، وكانت أولى الهجمات في المباراة للنادي الاهلي بعد ان تجاوز الروماني ستانسيو دفاع الهلال وسدد الكرة ولكنها ذهبت سلهة الى يد الحارس عبدالله المعيوف، بعد ربع ساعة من المباراة.

عاد اللعب للمنتصف وحاول الهلال التسجيل في الدقيقة 20 من تسديدة بعيدة المدى لكاريلو ولكنها اعتلت الشباك، ثم جائت كرة خطيرة لسوريانو بعد عرضية كاريلو اخطأ ال فتيل في ابعادها لتأتي الى سوريانو الذي لم يتمكن من اتسلام الكرة وابتعدت للحارس الاهلاوي.

هدء اللعب في الربع ساعة الثاني للمباراة، وبدأ الهلال يهدد مرمى العويس، وكانت الفرصة الاخطر للاعب سالم الدوسري بعد تمريرة رائعة من الشهراني لمحمد الشلهوب الذي راوغ الحارس، ليسدد سالم الدوسري الكرة بعد أن طالت على الشلهوب وترتطم في القائم الايمن للحارس محمد العويس.
وفي الربع ساعة الاخير انحصر اللعب في الوسط، مع كرات خاطئة كثيرة من الطرفين، ليعلن بعدها الحكم صافرته معلناً انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني، بدأ الهلال بشكل هجومي وتمكن من التسجيل بعد 3 دقائق من بداية المباراة عن طريق اللاعب الاسباني سوريانو بعد تمريرة ساحرة من محمد الشلهوب الذي استلم كرة من الطرف مررها له ياسر الشهراني، ليثبت الكرة بصدره ويسكنها الشباك معلنا الهدف الاول.

الاهلي تقدم وهدد مرمى الهلال بعد الهدف، وسنحت له فرصة خطيرة سددها السومة ولكن الحارس عبدالله المعيوف تصدى لها، ثم حاول بعدها في الدقيقة 54 الروماني ستانسيو، التسجيل بعد مراوغة دفاع الهلال في الطرف الايسر لدفاعات الازرق، ولكنه سدد الكرة بعيدة عن المرمى.

اعتمد الفريقان في الربع الثاني من المباراة على الأطراف، وكثرت الاخطاء في المباراة في وسط الملعب، وحاول جانيني بفرصة خطيرة من الطرف الاول بعد كرة عبدالشافي، ولكنه تباطئ فيها وعرضها بشكل خاطئ، وتمكن الدفاع الهلالي من التصدي لها.

هتان باهبري حاول التسجيل في الدقيقة 72 ولكنه سقط في منطقة الجزاء بعد أن صنع البريك له كرة جميلة بالرأس، ولكنه لم يتمكن من تسديد الكرة.
مهند عسيري دخل بديلاً عن عمر السومة بعد اصابته، وهدد في اول كرة له في الدقيقة 75 مرمى الهلال، بعد تلقيه لعرضية جميلة من حسين المقهوي، ولكن الكرة ذهبت ليد الحارس عبدالله المعيوف.

في الدقيقة 83 تقدم الهلال للمقدمة وكان له فرصة خطيرة بعد كرة جماعية جميلة، وصلت لهتان الذي عرضها للفرنسي جوميز، ولكن دفاع الاهلي تمكن من ابعادها، وحاول الهلال بعدها التسجيل والتقدم ولكن الهجمات المرتدة كانت خطيرة للفريق الاهلاوي.

وفي الدقيقة 86 اضاع دجانيني فرصة خطيرة امام المرمى، بعد ان انسل بين دفاعات الهلال ولكنه سدد الكرة بعيدة عن الشباك.

في العشر دقائق الاخيرة من المباراة، اندفع الاهلي للهجوم بكرات عشوائية، ولكن هدوء دفاع الهلال، واستعجال الهجوم الاهلاوي، اضاع على الفريق الأخضر فرصة التعديل، لتنتهي المباراة بعدها بفوز الهلال بهدف نظيف.

مقالات ذات الصلة

اترك رد