ليفربول يتجاوز تشيلسي في دقيقتين ويؤمن صدارة بريميرليج …

0 2٬069

العالم الآن – منير حرب – فاز ليفربول على ضيفه تشيلسي بنتيجة 2-0 في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن الجولة الـ34 من الدوري الانجليزي اليوم الأحد على استاد آنفيلد.

ورفع ليفربول رصيده إلى 85 نقطة في المركز الأول بجدول الترتيب، وبقى تشيلسي في المركز الرابع برصيد 66 نقطة.

ويتفوق ليفربول بنقطتين على مانشستر سيتي الذي سيلعب مباراة مؤجلة له أمام مانشستر يونايتد في 24 من الشهر الجاري.

الشوط الأول

بدأ ليفربول المباراة بضغط على لاعبي تشيلسي، في حين لجأ الضيوف إلى التراجع بعض الشيء في وسط ملعبه على أمل استخدام سرعات الأطراف ومهارة هازارد في نقل الكرة هجوميًا.

واستطاع محمد صلاح من عرضية رائعة لعبها ساديو مانى من الجانب الأيسر أن يهدد مرمى تشيلسي بصويبة يمينية مباشرة في الدقيقة 6 لكن كيبا أمسك بالكرة.

وأبدع محمد في مراوغة ويليان من الجانب الأيمن داخل منطقة الجزاء ثم مر من دافيد لويز وسقط أرضًا في الدقيقة 15 داخل منطقة الجزاء لكن الحكم أمر باستمرار اللعب.

وأتى الظهور الهجومي الأول لصالح تشيلسي في الدقيقة 20 عن طريق إيدين هازارد داخل منطقة الجزاء حيث فتح زاوية للتسديد لكنها خرجت ضعيفة وأمسكها أليسون بسهولة.

وهيأ محمد صلاح كرة رائعة بالرأس من لمسة واحدة في الدقيقة 26 إلى هندرسون الذي صوب الكرة من لمسة واحدة أبعدها دافيد لويز إلى ضربة ركنية.

وحصل ويليان على تمريرة رائعة وانطلق بالكرة من وسط الملعب في الدقيقة 30 وصوب كرة قوية من خارج منطقة الجزاء أتت بجوار القائم الأيمن.

وانطلق محمد صلاح بالكرة في الدقيقة 38 من الجانب الأيمن ولعب تمريرة أرضية داخل منطقة الجزاء لساديو مانى الذي صوبها قوية بجوار القائم الأيمن.

وسنحت فرصة أخرى للتسجيل أمام ليفربول في الدقيقة 45 من ركلة ثابتة استقبلها فيرمينو بتصويبة تصدى لها كيبا، لكن الحكم المساعد رفع رايته معلنًا تسلل أيضًا.

الشوط الثاني

تقدم ساديو مانى لصالح ليفربول في الدقيقة 51 بعدما استقبل كرة عالية لعبها هندرسون داخل منطقة الجزاء برأسية في الشباك الخالية بلا رقابة.

وضاعف محمد صلاح النتيجة الدقيقة 52 من خلال تصويبة بعيدة المدى سكنت شباك كيبا من الزاوية البعيدة، ولم تفلح محاولة أغلى حارس في التاريخ في التعامل معها.

حاول هازارد إعادة تشيلسي للمباراة في الدقيقة 59 بعدما ضرب خط التسلل واستلم كرة رائعة من الخلف للأمام ثم لعبها أرضية أثناء خروج أليسون من مرماه لكن القائم تصدى لها.

وعاد هازارد مجددًا في الدقيقة 60 وأهدر فرصة أخرى للتسجيل بعدما استقبل عرضية من الجانب الأيمن بتصويبة تصدى لها أليسون وسقطت من يده لكن الكرة لم تجد سوى دفاع ليفربول الذي أبعدها من منطقة الجزاء.

وبعد حالة من استقرار الكرة في وسط الملعب قام فيرمينو بتصويب كرة في الدقيقة 80 على مرمى تشيلسي أسمكها كيبا.

وشارك شاكيري في الدقيقة 89 على حساب محمد صلاح لينال اللاعب المصري هتاف جماهير ليفربول بعدما قاد الريدز للفوز في أحد أهم مباريات الفريق بمشوار الدوري.

وحسم ليفربول بتلك المباراة صدارته للدوري الانجليزي بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي بانتظار نتيجة مباراته المؤجلة أمام جاره اللدود مانشستر يونايتد.

مقالات ذات الصلة

اترك رد