رئيسة وزراء نيوزيلندا تشارك باجتماع باريس لمكافحة التطرف

0 24

العالم الآن – وصلت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، الأربعاء، إلى باريس للمشاركة في رئاسة اجتماع لزعماء العالم مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بهدف الدعوة إلى مزيد من العمل ضد الإرهاب والتطرف عبر الإنترنت.

وجلس الإثنان إلى مأدبة غداء عمل، قبل إطلاق نداء “كرايست تشيرتش”، وهو تعهد يستهدف قادة العالم والمديرين التنفيذيين لشركات التكنولوجيا، من أجل القضاء على المحتوى الإرهابي والعنيف والمتطرف على الإنترنت، بحسب موقع “يورونيوز” الأوروبي.

ويأتي اجتماع الأربعاء، بمبادرة فرنسية نيوزيلندية، لجمع القادة سياسيين ورؤساء شركات تكنولوجيا من العالم، وذلك بهدف وقف استخدام وسائل التواصل الاجتماعي كأداة للترويج للإرهاب.

وفي 15 مارس/ آذار الماضي، استهدف هجوم دموي مسجدين بـ “كرايست تشيرش” النيوزيلندية، قتل فيه 50 شخصا أثناء تأديتهم الصلاة، وأصيب مثلهم.

فيما تمكنت السلطات من توقيف المنفذ، وهو أسترالي يدعى بيرنتون هاريسون تارانت، ومثل أمام المحكمة، ووجهت إليه اتهامات بالقتل العمد.

وظهر التضامن الواسع لرئيسة وزراء نيوزيلندا منذ اللحظات الأولى مع الضحايا ضد المجزرة، ومن ثم ارتدائها الحجاب في ثاني يوم عند ذهابها لتعزية أهالي الضحايا وطمأنتهم.

تضامن ظهر أيضا بوضوح عندما أعلنت أرديرن، رفع الآذان والوقوف دقيقتيْ صمت، في ذكرى مرور أسبوع على المجزرة المروعة ببلادها.
” الاناضول”

مقالات ذات الصلة

اترك رد