قلق أممي إزاء قانون أمريكي يحظر منح اللجوء

0 23

العالم الآن – أعربت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الثلاثاء، عن “القلق العميق” إزاء القانون الأمريكي الجديد الذي يحظر منح حق اللجوء لغالبية الأشخاص الذين يعبرون حدود البلاد البرية مع المكسيك.

واعتبرت المفوضية الأممية، في بيان، اطلعت عليه الأناضول، أن “القانون الأمريكي سيعرض للخطر الفئات الضعيفة المحتاجة إلى حماية دولية من العنف أو الاضطهاد”.

وقالت وزارة العدل الأمريكية، الإثنين، إن الأشخاص الذين يدخلون البلاد عبر الحدود البرية الجنوبية سيعتبرون غير مؤهلين للجوء إذا مروا أولا عبر دولة أخرى ولم يحاولوا طلب اللجوء قبل عبور الحدود الأمريكية، سواء كانوا يتمتعون بالفعل بالحماية الدولية في بلدان العبور هذه أم لا.

وانتقد بيان المفوضية السامية القانون الأمريكي لأنه “يحد بصورة مفرطة من الحق في طلب اللجوء، ويمسّ الحق في طلب الحماية من الإعادة القسرية، ويضاعف بشكل كبير الأعباء على طالبي اللجوء لإثبات أهليتهم، بما يتجاوز معايير القانوني الدولي”.

يشار أن الحدود الأمريكية المكسيكية تستقبل أعدادا كبيرة من المهاجرين من بلدانهم في أمريكا الوسطى لأسباب تتنوع بين سوء الأوضاع الاقتصادية والاضطهاد.

ويفرّ الكثيرون منهم من العنف المروع الذي ترتكبه العصابات الإجرامية ويحتاجون إلى الحماية الدولية.

والشهر الماضي دعت المفوضية السامية لشئون اللاجئين حكومات الدول في الأمريكيتين إلى الاجتماع بشكل عاجل لتطوير وتنفيذ استجابة إقليمية منسقة للأعداد المتزايدة من الأشخاص الذين يغادرون أمريكا الوسطى.
” الاناضول”

مقالات ذات الصلة

اترك رد