لجنة أممية تزور مطار زوارة غداة تعرضه لقصف طيران حفتر

0 38

العالم الآن – زارت لجنة من بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، السبت، مطار زوارة المدني شمال غربي البلاد، غداة تعرضه لقصف شنته قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

جاء ذلك وفق ما أوردته عملية “بركان الغضب”، التي أطلقتها حكومة “الوفاق” المعترف بها دولياً، للتصدي لهجوم حفتر على طرابلس، عبر حسابها على “فيسبوك”.

وبحسب المصدر ذاته، فإن اللجنة الأممية زارت المطار لـ”التأكد من خلوه من أي مظاهر عسكرية”.

وبشكل متكرر، تقصف قوات “حفتر” مطارات زوارة ومصراتة ومعيتيقة في الغرب الليبي، بزعم أنها تستخدم في أغراض عسكرية، رغم نفي حكومة “الوفاق” لذلك.

كما تجولت اللجنة داخل مرافق المطار، للوقوف على الأضرار التي لحقت بالمهبط ومبنى هيئة السلامة الوطنية نتيجة القصف، بحسب ذات المصدر.

والجمعة، أفادت عملية “بركان الغضب” عبر حسابها على “فيسبوك” بتعرض مطار زوارة المدني، لقصف من قبل طيران حفتر، ما أسفر عن إصابة أحد أفراد الحماية المدنية، الذي نُقل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقصف الجمعة، هو الثاني لمطار زوارة خلال 24 ساعة، حيث تعرض لقصف جوي من قبل طيران حفتر، صباح الخميس، للمرة الأولى منذ بدء الهجوم على طرابلس في أبريل/نيسان الماضي.

والخميس، شجبت الأمم المتحدة الهجمات الممنهجة والمتزايدة على المطارات التي يستخدمها المدنيين في غرب ليبيا.

وطالبت البعثة الأممية في بيان بـ “الوقف الفوري” لتلك الهجمات حيث أنها “عرّضت حياة آلاف المسافرين المدنيين للخطر، بمن فيهم موظفو الأمم المتحدة والعاملون في المجال الإنساني”.

وأكدت البعثة الأممية، أن “المطارات التي يستخدمها المدنيون ليست أهدافا عسكرية”.

وتشن قوات حفتر، منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجوما متعثرا للسيطرة على طرابلس، مقر حكومة الوفاق؛ ما أسقط أكثر من ألف قتيل وأزيد من 5 آلاف و500 جريح، حسب ما أفادت به منظمة الصحة العالمية في 5 يوليو/تموز.
” الاناضول”

مقالات ذات الصلة

اترك رد