مخالفات مالية تطيح الرئيس التنفيذي لـ«نيسان»

0 17

العالم الآن – أعلن مجلس إدارة مجموعة «نيسان» اليابانية لصناعة السيارات، أن الرئيس التنفيذي للمجموعة هيروتو سايكاوا سيغادر منصبه الأسبوع المقبل وسط اتهامه بارتكاب مخالفات مالية في الوقت الذي تعاني المجموعة من مشكلات بعد اعتقال وإقالة مديرها السابق كارلوس غصن.

وصرح ياسوشي كيمور رئيس مجلس الإدارة، للصحافيين: «بعد مناقشات واسعة، طلب المجلس من سايكاوا التخلي عن منصبه كرئيس تنفيذي للمجموعة». وأضاف أن رئيس العمليات الحالي ياسوشيرو ياماوشي سيتولى منصب الرئيس التنفيذي بالإنابة في 16 سبتمبر (أيلول) وهو موعد مغادرة سايكوا منصبه.

يأتي ذلك عقب أن خلص تحقيق داخلي في «نيسان» إلى أن سايكاوا تلقى عشرات الملايين من اليوان (مئات الآلاف من الدولارات) بصورة غير قانونية.

وكان سايكاوا قد استبق الأمور واعترف علناً الأسبوع الماضي بأنه استفاد في السابق من مكافأة تتجاوز المبالغ التي يحق له الحصول عليها. وقد اعتذر باقتضاب «عن الاضطراب الذي سببه» وأكد أنه ينوي إعادة المبالغ التي تلقاها من دون حق.

وحاول سايكاوا تبرير حصوله على هذه المبالغ، بإلقاء اللوم على «النظام الذي أقيم في إدارة غصن» واستفاد منه رغماً عنه، على حد تعبيره.

كان غصن رئيس مجلس إدارة «رينو» ورئيس «نيسان» وكذلك رئيس تحالف «نيسان ميتسوبيشي رينو» قد أُوقف في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، في اليابان ثم اتُّهم في قضايا مالية. وقد أُفرج عنه بكفالة ويستعد حالياً لمحاكمته التي يمكن أن تبدأ الربيع المقبل، كما قال محاموه.
” الشرق الاوسط”

مقالات ذات الصلة

اترك رد