اسحاقات: نحرص على انهاء العنف الموجه ضد النساء

0 29

العالم الآن – اكدت وزيرة التنمية الإجتماعية بسمة اسحاقات التزام الأردن الدائم بالمخرجات الوزارية لدول الاتحاد من أجل المتوسط ولاسيما الإعلان الأخير لإنهاء جميع أشكال العنف الموجه ضد النساء.
ودعت خلال اطلاق المشاورات الوطنية الأردنية لمناهضة العنف ضد النساء والفتيات التي نظمتها جمعية النساء العربيات اليوم الاربعاء بالتعاون مع المبادرة النسوية الأورومتوسطية ودعم الاتحاد الأوروبي، للاسراع بوضع خطط عمل تنفيذية للاستنتاجات الوزارية وربطها بالخطة الوطنية لقرار مجلس الامن 1325 لمواجهة التحديات والنهوض بواقع المرأة في المنطقة الاورومتوسطية.
وتهدف المشاورات إلى مناقشة تطبيق الخطة الوطنية لقرار مجلس الأمن 1325 الخاص بالمرأة والسلام والأمن لأجل ضمان تقديم الحماية والوقاية ضد العنف الموجه ضد النساء والفتيات، والمساعدة في تطوير مؤشرات محلية واقليمية حول الخطط الوطنية للمرأة والسلام والأمن في دول جنوب المتوسط من أجل القضاء على العنف ضد النساء.
كما تهدف إلى دعم تغيير المواقف العامة تجاه عدم التسامح مع هذا العنف، وتشجيع الحملة الاقليمية في التصدي للعنف المبني على النوع الاجتماعي والمساعدة في بناء منصة آمنة للوصول إلى المعلومات حول الخدمات الحالية المقدمة للناجيات من العنف.
وأوضحت اسحاقات أن هذه المشاورات لا بد أن تشكل نقطة تحول في وضع المبادئ التوجيهية لاجندة المرأة والسلام والأمن.
وبينت المدير التنفيذي في المبادرة النسائية الأورومتوسطية بوريانا جونسون، أهمية حماية المرأة وحقوقها ومنع العنف ضد المرأة والفتيات وعدم انكار حقوقهن، مشيرة إلى ان أمن المرأة غائب عن السياسة الأمنية، وأن الأمم المتحدة طورت مفهوم حقوق المرأة من اجل تمكينها.
وأشارت سفيرة الاتحاد الأوروبي في الأردن ماريا حاجيثودوسيو إلى ضرورة تفعيل مشاركة المرأة سياسيا وقياديا، وتعزيز المسارات السياسية لتمكينها واتخاذ الاجراءات ضد العنف المجتمعي تجاهها، مشددة على ضرورة زيادة عدد النساء العاملات بهدف تمكينهن اقتصاديا.
ودعا المشاركون في المشاروات إلى تنفيذ ما ورد في خطة العمل الأردنية الخاصة بالمرأة والسلام والأمن التي اشرفت على إصدارها اللجنة الوطنية لشؤون المرأة بالتعاون مع عدد من منظمات المجتمع المدني النسائية.
–(بترا)

مقالات ذات الصلة

اترك رد