فعاليات تحتفل بيوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين

0 48

العالم الآن – عبرت فعاليات عن اعتزازها بالمتقاعدين العسكرين والمحاربين القدامى وبتضحياتهم التي قدموها في سبيل الدفاع عن الوطن وصون مقدراته وامنه واستقراره.
واكدت، ان الاحتفال بمناسبة يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى الذي يصادف الخامس عشر من شهر شباط من كل عام، تجسد لمسيرة الوطن، ويوم عز وافتخار وعطاء للوطن الغالي، معبرة عن الاعتزاز بالرعاية الملكية التي يوليها جلالته لهم، وسعيه الدائم والمستمر لتلمس احتياجاتهم وتحسين ظروفهم المعيشية.
وقدمت جامعة عمان العربية بهذه المناسبة منحا جزئية، في برنامجي البكالوريوس والماجستير، للمتقاعدين العسكريين وأبنائهم، تقديرا لدورهم المتقاعدين العسكرين في خدمة الوطن من خلال انخراطهم في القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، والأجهزة الأمنية.
وأبرمت الجامعة مذكرة تفاهم والمؤسسة الإقتصادية والإجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء، حيث مثل الجامعة رئيسها الدكتور ماهر سليم، عن المؤسسة مديرها العام/ رئيس المجلس التنفيذي للمؤسسة اللواء الركن ثلاج محمـد الــذيابات، بحضور عدد من اعضاء هيئة التدريس من المتقاعدين العسكرين العاملين في الجامعة اللواء الدكتور محمود ابو جمعة واللواء الدكتور فهد الكساسبة العميد الدكتور أنور العساف والمقدم الدكتور ظاهر القرشي بالاضافة الى مدير مكتب رئيس الجامعة ماهر الكرديوقال رئيس الجامعة، إن هذه المذكرة تأتي إيماناً من الجامعة بدور المتقاعدين العسكريين في عملية التنمية الوطنية وتقديراً لجهودهم وخبراتهم العلمية والعملية في المجالات المختلفة ومكافأتهم في عطائهم المتميز الذي قدموه أثناء خدمتهم في القوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية الأخرى.
وبين أن مذكرة التفاهم ستتيح للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء وأبنائهم الاستفادة من منح جزئية كخصم خاص للدارسين في الجامعة خلال الفصل الدراسي الثاني للعام 2019/2020 في برنامجي البكالوريوس والماجستير.
بدوره قال المدير العام/ رئيس المجلس التنفيذي للمؤسسة اللواء الركن ثلاج محمـد الـذيابات، إن جامعة عمان العربية تجسد بهذه الشراكة الدور الذي نتطلع ان تكون عليه الجامعات الوطنية من دعم المؤسسات الوطنية، والاسهام بتوفير حق التعليم للناس عامة وأبناء المتقاعدين خاصة، في إطار قيامها بدورها التنويري، معربا عن ثقته أن تكون هذه المذكرة باكورة تعاون بين الجامعة والمؤسسة التي تخدم المتقاعدين العسكريين الذين ما توانوا عن خدمة وطنهم. من جهة اخرى، احتفلت مديريتا الشباب والزراعة وهيئة شباب كلنا الأردن في محافظة عجلون بقاعة مركز الشابات النموذجي، اليوم الخميس، بمناسبة يوم الوفاء للعسكريين والمحاربين القدامى.
وأكد محافظ عجلون، سلمان النجادا، أهمية الاحتفال بمناسبة يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى؛ حيث نستذكر تضحيات من أجل الوطن وسطروا أروع ملاحم الرجولة والفداء والتضحية خلال خدمتهم المشرفة.
وأشار المحافظ إلى أن المتقاعدين جنوداً وضباطاً في الجيش العربي المصطفوي أصحاب إنجازات عظيمة في ميادين الشرف المجيدة وساحات الدفاع عن كرامة الأمة وشرفها، مسطرين بدمائهم الزكية الطاهرة أشرف البطولات على ثرى الوطن المقدس وفلسطين الحبيبة والعالم، حيث مشاركتهم في قوات حفظ السلام.
وأشاد باهتمام وحرص جلالة الملك عبد الله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة الأردنية بالقوات المسلحة والأجهزة الأمنية حماة الوطن والاستقلال المجيد.
وثمن مدير مكتب المتقاعدين العسكريين، العقيد المتقاعد عامر المومني، مكارم جلالة الملك عبد الله الثاني للقوات المسلحة الأردنية والمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى وتخصيص الخامس عشر من شهر شباط من كل عام يوما للوفاء للمحاربين القدماء والمتقاعدين العسكريين، وذلك وسام على جباهنا”.
واستذكر مدير الشباب في عجلون، الدكتور محمد جرادات، ما قدمه أبطال الجيش العربي الأردني من تضحيات في حرب عام 1948؛ حيث رووا بدمائهم الطاهرة ثرى فلسطين وفازوا بالشهادة فداء للأقصى والأرض المقدسة وفي كل ميادين الشرف معركة الكرامة وغيرها.
وقال منسق هيئة شباب كلنا الأردن، عدنان فريحات، إن المتقاعدين العسكريين بيوت خبرة نهلوا من مدرسة الهاشميين الأخلاق والصفات الحميدة وأسمى معاني الشجاعة والتضحية؛ حيث أفنوا أعمارهم في الدفاع عن الوطن وروت دماؤهم الزكية أرض فلسطين الحبيبة في المعارك على أسوار القدس وباب الواد واللطرون والجولان.
واشتمل الاحتفال على قصيدة شعرية، كما تحدث المتقاعدان العسكريان العقيد المتقاعد محمود شريده الرائد المتقاعد ماجد الزغول، عن خدماتهما في القوات المسلحة الأردنية وصور الجندية والعسكرية المنضبطة والدروس الوطنية التي تعلماها أثناء خدمتهما في القوات المسلحة الأردنية.
–(بترا)

مقالات ذات الصلة

اترك رد