ايمان غصين رئيسة مجلس الانماء العربي للمرأة والاعمال نموذج العمل النسوي العربي

0 175

العالم الآن – حوار أيمن الخطيب – لأن واقع المجتمعات يتحدد بالضرورة من خلال وضع المرأة فيه ،
ولأن المرأة باعتبارها التاريخي كانت أصل المجتمعات
وباعتبارها الحضاري كانت أول من دشنت مفهوم الحضارة في بلاد الرافدين ومصر ؛
ولأنها باعتبارها الاجتماعي/ السياسي / الديني كانت تحتل صفة القيادة ايضا ،
ولأنه اذا كان المرأة تساهم في ثلث الناتج المحلي
فأنها نفسها ايضا تساهم في الثلثين المتبقييَن من خلال دورها الاجتماعي الثقافي باعتبارها أول مؤسسة تنشئة فردية جمعية شهدتها المجتمعات على مر السنين.

ولأن تمكين المرأة ودعمها وادمجاها طبيعيا في الحياة الاجتماعية الاقتصادية السياسية واشراكها في صناعة القرار ؛ يجب ألا يبقى حبيس الخطابات والشعارات بل ان يتعدى الى حيز العمل والميدان ،
كانت الحاجة ملحة لنا في صحيفة العالم الآن/ من لفت انتباه الرأي العام تجاه واحدة من المؤسسات الضالعة بهذا الشأن المجلس الإنمائي العربي للمرأة والأعمال
عبر هذا الحوار مع رئيسة المجلس السيدة ايمان غصين
التي شكلت أنموذجا نسويا كاملا وصورة غير اعتيادية عن المرأة العربية

بداية ،
كيف تعرف السيدة إيمان غصين نفسها اليوم بعد كل هذا التاريخ الحافل بالإنجازات والنجاحات والتحديات؟

– المرأة المقدامة لا حدود لطموحها وقدراتها، فبأصرارها تستطيع كسر كل القيود التي تأسر حريتها، وتحدّ من تطوّرها ونموّها، فبعزيمتها تستطيع ان توفق بين نطاق العمل المنزلي والتربية الأسرية،وتوظف قدراتها وطاقاتها في تحقيق أهدافها، وإبراز شخصيّتها، فالحمدالله استطعت بعون الله اولا ودعم زوجي ثانيا” وابنائي ان اكون ناشطة إجتماعية من رائدات الوطن العربي في مجال ريادة الاعمال ومعالجة قضايا المرأة العربية ، تحديت الكثير من العقبات وتحملت الصعاب وأعطتني الخبرة وعلمتني الصبر والاعتماد على الذات واكسبتني المعرفة وان الحياة مدرسة كتابه بدون خاتمة وان الواقع غير المأمول.

ثانيا ،
ما هي الحاجة التي كانت تقف خلف فكرة إنشاء المجلس الانمائي العربي للمرأة والأعمال
وما هي المعايير التي حددت أهداف ورسالة وآلية عمل هذا المجلس
وما هي هذه الاهداف ؟

– لم تكن هي حاجة بقدر ماهي كانت واجب وطني بالنسبة لي كونها تخدم تمكين المرأة العربية من خلال تجير الخبرة التي اكتسبتها في العمل الميداني والجدي منذ اكثر من عشرة سنوات في المجتمعات العربية فمن هذا المنطلق أسست المجلس الانمائي العربي للمرأة والأعمال لتحقيق اهداف التنمية المستدامة ولخلق رابطة عربية مشتركة على ان يكون البيت الجامع لقضايا المرأة العربية وايجاد سبل التعاون والشراكة الحقيقية المنتجة ودعم المرأة من خلال ورش العمل ونشر الوعي الثقافي الذي يخدم المجتمع وخاصة أن شعارنا نعمل من أجل مستقبل المرأة العربية.

ثالثا ،
كيف تقيم السيدة ايمان غصين تجربة عمل هذا المجلس خلال هذه السنوات وهل استطاع المجلس ان يشكل حالة عربية تدفع باتجاه دعم المرأة وتمكينها ؟

– اترك هذا التقييم للذين عملوا وشاركوا في اعمالنا وفعاليتنا ،ولكن بحول الله وفضله استطعنا ان نكون نموذج مميز وصادق بفتح افاق العمل بين اعضاء المجلس في الوطن العربي ومن خلال الشراكات والبروتوكولات التي عقدناها مع الكيانات الاخرى ومن خلال تسليط الضوء على اعمال السيدات وفتح افاق عمل لهن في شتى المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية
بالنسبة لنا كمجلس هدفنا التمكين الاقتصادي للمرأة باعتباره الركيزة الاساسية للنهوض بأسرتها ومجتمعها كونها شريك أساسي في بناء المجتمع من خلال التدريب والتأهيل.

رابعا ،
تعاني المرأة في العالم العربي من تنميط مستمر لدورها وشخصيتها واستلاب ممنهج لها سياسيا واقتصاديا وجنسيا وعقائديا في ظل مجتمع ذكوري بترياركي
لا يزال يعتقد بسيطرته على المرأة ووصايته التاريخية الدينية عليها
بل أن معدلات العنف الموجه ضد المرأة بازدياد ناهيك عن الإقصاء المتعمد لها عن مسرح الأحداث في كل الجوانب،
كيف عالج المجلس هذا الهدر المدروس للمرأة
وهل استطاع المجلس أن يخلق واقعا مغايرا للمرأة عبر سلسلة برامجه؟
اضافة يرى بعض المعارضين لمفهوم تمكين المرأة أن المؤسسات غير الربحية التي تهتم بمواضيع المرأة وتمكينها
بأنها مؤسسات غير سليمة وتحمل في طياتها مشاريع هدم للمجتنع وثقافته وموروثه وأن اغلب هذه المؤسسات مرتبطة مع جهات مانحة تسعى الى تفكيك المجتمعات وزعزعة استقرارها ؛
كيف ترد السيدة ايمان غصين على هذا الادعاء؟

من اهم البرامج والمبادرات التي خدمت المرأة في الوطن العربي هي مبادرة بصمة قائدة التي تواكب رائدات العمل وقائدات المسيرة في اعمالهن وبصمتهن المشرفة ..سيدات يصنعن التغيير ..حيث اطلقت عليها قافله بصمة قائدة لانها احتضنت هذا العام المرأة الافريقية ايضا ..
بالنسبة لنا كمجلس تمويلنا ذاتي ومن اهم شروط المجلس ان الاعضاء الاداريين والمنتسبيين واعضاء الشرف اي كانت العضوية ان لا يكون لديه أي إنتماء حزبي والمجلس من الداعميي وفي الطليعة للخط الوطني وهو الجيش اللبناني على صعيد لبنان من خلال حملة اعلامية إدعم جيشك إفتخر به.
المرأة العربية قادرة وقوية ان تجتاز كل المحن لانها صابرة ومضحية وكادحة ولكن تحتاج الى قوانين ومواثيق تحمي حقوقها..

خامسا

ما هي الخطوة القادمة للمجلس ،
وما هي كلمة السيدة إيمان غصين التي تريد ان توجهها للنساء اولا ثم لكل المتابعين والمهتمين بموضوع تمكين المرأة.

– بعد نجاح ملتقى بصمة قائدة تحت عنوان نلتقي لنرتقي في القاهرة ..بدأت التحضيرات لمؤتمر اقتصادي عربي تحت عنوان “الأزمات الاقتصادية المعاصرة بين التحديات وفرص النمو في بيروت أبريل القادم لتسليط الضوء وطرح الحلول من خلال مشاركة خبراء في الشأن الاقتصادي والإجتماعي في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تجتاح المنطقة العربية

خاص / العالم الآن/ واشنطن
حرر هذا الحوار في تاريخ ٢٢ شباط 2020

مقالات ذات الصلة

اترك رد