دراسة: شرب الحليب يومياً يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي

0 57

العالم الآن – قالت دراسة علمية حديثة إن النساء اللائي يشربن كوبين فقط من الحليب يومياً قد يزيد لديهن خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 80 في المائة.
وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فقد قام الباحثون المنتمون لجامعة لوما ليندا في كاليفورنيا بإجراء دراستهم على حوالي 53 ألف امرأة على مدى 8 سنوات.
وطلب الباحثون من النساء يوميا ملء استبيانات عن الأطعمة والأدوية التي قمن بتناولها خلال اليوم، كما أجبن على أسئلة حول تاريخ عائلاتهن مع سرطان الثدي.
ووجدت الدراسة أن تناول الحليب يومياً، حتى لو بكميات قليلة، يرتبط بارتفاع معدل انتشار سرطان الثدي.
وأشار الباحثون إلى أن تناول ثلث كوب من الحليب (80 مل)، يمكن أن يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 30 في المائة، في حين أن تناول كوب كامل في اليوم (240 مل) يزيد خطر الإصابة بنسبة 50 في المائة.
وأضاف الباحثون أن هذه النسبة ترتفع إلى ما بين 70 و80 في المائة عند النساء اللائي يشربن كوبين إلى ثلاثة أكواب يومياً.
وبينما اعتمدت هذه الدراسة على الملاحظة بشكل تام، فإن الباحثين لم يتمكنوا من التوصل إلى السبب المؤكد لتسبب الحليب في سرطان الثدي، إلا أنهم أوضحوا أن هذا السبب قد يرجع إلى هرمون موجود في حليب البقر.
وقال المؤلف الرئيسي للدراسة غاري فريزر، أستاذ أمراض القلب والتغذية في لوما ليندا: «ترتبط منتجات الألبان، وخاصة الحليب، بزيادة مخاطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء، حسب دراستنا».
وأضاف: «توقعت نتائجنا أيضاً انخفاض هذه المخاطر في حال استبدال حليب الأبقار بحليب الصويا أو الشوفان أو اللوز».
يذكر أن سرطان الثدي هو السرطان الأكثر إصابة للنساء على مستوى العالم، حيث تقدر منظمة الصحة العالمية إصابة أكثر من مليوني امرأة سنوياً، ووفاة ما يقارب 15 في المائة، بسببه، من مجموع الوفيات لمختلف أنواع السرطان في العالم.

مقالات ذات الصلة

اترك رد