«الصحة» التونسية: سنعلن عن بؤرة لـ«كورونا» داخل البلاد قريباً

0 15

العالم الآن – أكد عبد اللطيف المكي وزير الصحة تسجيل بؤرة لوباء كورونا بمنطقة صغيرة في تونس، وقال إن أهل الاختصاص سيعلنون عنها قريباً، وأضاف أن البلاد بلغت مرحلة وبائية «على الحافة»، على حد تعبيره. وقال إنه حتى لا يحدث الانفجار، يجب تطبيق الحجر الصحي والالتزام به من قبل كل التونسيين، في انتظار تراجع عدد المصابين. وفي حال تجاوز الوضع الصحي التونسي هذه الحافة، فإن الفيروس سيتفشى بشكل عنقودي، وستعرف تونس مئات الإصابات بـ«فيروس كورونا». أما إذا سيطرت تونس على المنحنى التصاعدي للعدوى، فإن الإصابات ستكون موزعة في الزمن، ويمكن السيطرة عليها، وفق تعبيره.
وفي انتظار الإعلان الرسمي عن بؤرة الإصابات بالوباء القاتل، أفادت مصادر طبية تونسية أنها في جزيرة جربة (جنوب شرقي تونس). وأشارت المصادر ذاتها إلى أن العدوى انتقلت بسرعة في منطقتين على الأقل عن طريق تونسيين عادوا من خارج البلاد، واختلطوا بالسكان المحليين خلال حفلات زفاف أقيمت بهذه المناطق خلال الأيام الماضية وضمت عشرات الضيوف من أهالي المنطقة دون اعتماد الإجراءات الوقائية الضرورية.
من ناحيتها، أعلنت نصاف بن علية مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة، يوم أمس، عن ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس في تونس إلى 75 حالة، إثر تسجيل 15 حالة جديدة، أكدتها التحاليل الطبية. وتحتل العاصمة التونسية المرتبة الأولى من حيث عدد الإصابات المؤكدة بـ٢٢ إصابة، تليها أريانة القريبة منها بـ15إصابة، وتأتي ولايات (محافظات) تطاوين وسوسة وبنزرت وبن عروس بـ5 إصابات مؤكدة في كل منها، علاوة على إخضاع 12395 تونسياً للحجر الصحي الذاتي.
وقالت بن علية إن العدد الإجمالي للوفيات بسبب هذا الوباء بلغ 3 حالات وفاة إلى الآن، وهي موزعة بين صفاقس (وسط شرق) وهو رجل عمره 72 سنة، وامرأة في سوسة (وسط شرق) تبلغ من العمر 72 سنة كذلك، ورجل في أريانة (قرب العاصمة) 60 سنة
” الشرق الاوسط”

مقالات ذات الصلة

اترك رد