واشنطن تذكر بكين بحادثة 1989.. والصين: اهتمي بشؤونك

0 42

العالم الآن – قالت الرئاسة الأميركية إن “مجزرة” الطلبة الصينيين الذين تظاهروا في ساحة تيانانمن في بكين عام 1989، تمثل “مأساة لن تُنسى”، وردت الصين على واشنطن بـ”بعدم إعطاء دروس للغير” في وقت تواجه مظاهرات غاضبة بسبب حادثة قتل عنصرية.

وجاء في بيان للبيت الأبيض أن “الولايات المتحدة تدعو الصين إلى تكريم ذكرى من فقدوا حياتهم وإصدار قائمة مفصّلة بمن قتلوا واوقفوا أو اختفوا على صلة بأحداث ساحة تيانانمن في 4 يونيو 1989”.
وأضافت المتحدثة باسم الرئاسة كايلي ماكيناني أن “المجزرة التي ارتكبها الحزب الشيوعي الصيني بحقّ المدنيين الصينيين العزّل مأساة لن تنسى”.
وطلبت واشنطن من بكين أيضا “وضع حد للاضطهاد المنهجي للملايين من الأقليات الإتنية والدينية”.

وردت الصين الجمعة بدعوة الولايات المتحدة إلى “التخلي عن أحكامها الأيديولوجية المسبقة” و”الاهتمام بشؤونها”.
وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية غنغ شوانغ إن “الولايات المتحدة تتباهى دائما بديمقراطيتها المزعومة وحقوق الإنسان، لكنها ليست في موقع يؤهلها لإعطاء دروس للغير”.
وتتزامن ذكرى أحداث تيانانمن في 1989 مع الاحتجاجات الواسعة في أنحاء الولايات المتحدة على العنصرية وعنف الشرطة والتي أشعلها مقتل الشاب الأسود جورج فلويد أثناء احتجاز ضباط بيض من شرطة مدينة منيابوليس له.
وهدد الرئيس دونالد ترامب بنشر الجيش في الولايات التي تفشل في كبح الاحتجاجات التي شابها العنف في بعض الأحيان.

مقالات ذات الصلة

اترك رد