طعن معارض كردي إيراني بارز بسكين في هولندا

0 43

العالم الآن – أفادت صحف محلية هولندية، السبت، نقلاً عن عائلة معارض سياسي بارز في «الحزب الديمقراطي الكردستاني»، بأنه تعرض لهجوم بسكين في مدينة ليوواردن بشمال هولندا.

وأفادت «رويترز»، نقلاً عن صحيفة «ليورادن كورانت»، بأن صادق زارزا ممثل الحزب الديموقراطي الكردستاني المعارض في هولندا تعرض للطعن بالسكين على يد مشتبه به إيراني، أكدت الشرطة اعتقاله.

وقالت بيان للشرطة إن الرجل (64 سنة) يقيم بهولندا منذ الثمانينات، هاجمه شخص يسكن مدينة روتردام ويبلغ من العمر 38 عاماً.

وذكرت الشرطة الهولندية أن المعارض الكردي أصيب بجروح خطيرة، نتيجة عدة طعنات ولكنها توقعت أن يتعافى.

وقال شقيقه لصحيفة «تلغراف» الهولندية، إنه أصيب بأضرار بالغة في الرأس والرقبة والبطن والصدر، معرباً عن اعتقاده بوجود «دوافع سياسية» وراء الهجوم.

وحسب شقيقه، فإن المعارض السياسي «على قائمة الموت من المخابرات الإيرانية»، لافتاً إلى أن قوات الأمن الهولندية أحبطت محاولة لهجوم ضد شقيقه.

والضحية هو ابن شقيقة زعيم الحزب الديموقراطي الكردستاني المعارض، عبد الرحمن قاسلمو، الذي راح ضحية عملية اغتيال في 1989 بفيينا، ما تسبب في تدهور العلاقات الإيرانية – الأوروبية حينذاك.

وتداول ناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لحادث الطعن. وطلب بيان من الشرطة عدم إعادة مشاركة الفيديو.

وتأثرت علاقات هولندا وإيران بعد مقتل معارضين بيد مسلحين لصالح أجهزة استخبارات الإيرانية. وقتل أحدهما في ديسمبر (كانون الأول) 2015 بمدينة أمستردام، وقتل الآخر بعد عامين في نوفمبر (تشرين الثاني) 2017.

ودفع مقتل الرجلين المعارضين السلطات الهولندية إلى طرد دبلوماسيين إيرانيين في يوليو (تموز) 2018.

وجاء ذلك، بعدما اعتقلت بلجيكا إيرانيين خططا لمهاجمة مؤتمر لجماعة «مجاهدي خلق» في ضواحي باريس. واحتجزت ألمانيا حينذاك دبلوماسياً إيرانياً يقيم في النمسا، للاشتباه بوقوفه وراء المخطط، كما طلبت بلجيكا اعتقال إيراني يقيم بفرنسا.
” الشرق الاوسط”

مقالات ذات الصلة

اترك رد