بعد تغطيته احتجاجات طالبت بإسقاط بوتين.. روسيا تسجن مدونا شهيرا

0 28

العالم الآن – أصدر القضاء الروسي حكما بالسجن على مدون شهير قام بتغطية الاحتجاجات اليومية في مدينة خاباروفسك شرقي البلاد.

وصدر القرار بسجن أليكسي رومانوف سبعة أيام بعد إدانته بخرق القانون الخاص بالتجمعات العامة.

وقال محامي رومانوف، فيتالي تيختا، في مقابلة مع إذاعة أوروبا الحرة، إن السلطات احتجزت موكله في صباح يوم، 31 يوليو، خلال مغادرته شقته، وحوكم بعد ظهر اليوم ذاته.

وكان رومانوف قد هرب من روسيا مع عائلته، عام 2016، خوفا على سلامته تزامنا مع حملة تحرش بالناشطين شنتها السلطات المحلية، وعاد، العام الماضي، إلى البلاد.

ويملك رومانوف أكثر من 316 ألف متابع عبر قناته في يوتيوب، وقام خلال الأسابيع الثلاثة الماضية بتوثيق الاحتجاجات في خاباروفسك، التي نددت باعتقال سيرغي فورغال، الحاكم السابق للإقليم وأحد أبرز معارضي الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين.

واعتقل فورغال، في 9 يوليو، وتم نقله إلى العاصمة موسكو، حيث وجهت بحقه تهم الشروع في القتل وإصدار الأوامر بارتكاب جريمتي قتل، بين عامي 2004 و2005.

وأنكر المعارض الروسي التعم الصادرة بحقه، بينما يرى مؤيدوه أن الاتهامات مدعومة بأهداف سياسية لإسكات المعارضة.

وقد قامت السلطات في خاباروفسك، باعتقال العديد من المتظاهرين خلال الأيام الماضية، بعضهم تم تغريمهم وآخرون احتجزوا لعدة أيام.

وقد صعد المحتجون مطالبهم التي بدأت باستنكار اعتقال فورغال إلى المطالبة بتنحي بوتين عن منصبه.

مقالات ذات الصلة

اترك رد