فن قول ال”لا” _ بقلم صفوت موسى

0 172

لنتخيل هذان البيتان من الشعر الجاهلي:
ومدركل بين الشنصلين تجوقلت عفص له بالفيلطوز العقصل
ومدحشر لاحشرمين تحشرجت شرا فتاه فخر كالخزعبل
يبدو ان هذان البيتين من الشعر الجاهلي يصعب نطقهم بالشكل الصحيح من أول مرة أو مرتين حتى – أنا أيضا لا أستطيع ذلك- كلمات قديمة معقدة تحمل الكلمة الواحدة حروف مفخمة ننبعها مباشرة حروف مخففة؛ فيجعل ذلك النطق بشكل سليم صعب بالإضافة الى المعاني الغير مفهومة. حسنا ولكن؛ يجب أن نعترف من قرارة أنفسنا بأن نطق هذين البيتين وحتى القصيدة كاملة هو أسهل في اغلب الاحيان من قول كلمة تتكون من حرفين ألا وهي “لا”.
نتعرض كثيرا لمواقف لا نريد التعرض اليها ونقوم بأعمال لا نريدها لأننا فقط لا نستطيع قول”لا”، يتملكنا الخجل او الخوف أحيانا من الآخرين سواء في العمل ،البيت، او حتى مع الاصدقاء؛ فندخل في متاهات واعمال مكدسة كنا في غنى عنها وأن نأسر أنفسنا في دائرة الغضب نتيجة كلمة واحدة لم تخرج.
كل هذا السيناريو، الغضب، والمشاكل كادت ألا تكون لو استطعنا قول لا للشيء الذي لا نريده. ببساطة أنت لا تريد؛اذا لا تفعل، لسنا مضطرين أبدا لمجاملة الاخرين على حساب انفسنا وان نهدر وقتنا و أن نضيع فرصة عمل نشاطاتنا المختلفة، وأن تتبدل ضحكاتنا لموجات غضب متصاعدة.
تعلم قول” لا” فإن ذلك سيغنيك عن كم كبير من المشاكل التي تواجهك سينقص نصف الأوراق المستعجلة على مكتبك، سيمكنك من معرفة ما الذي تحبه وتفعله ، باختصار: سيمكنك من أن تكون أنت، لا هم.

مقالات ذات الصلة

اترك رد