إدخال الرئيس الجزائري المستشفى المركزي للجيش

0 45

العالم الان -دخل الرئيس الجزائري عبد الـمجيد تبون، اليوم الثلاثاء، إلى وحدة متخصصة للعلاج بالمستشفى المركزي للجيش بعين النعجة في العاصمة الجزائرية.
وجاء في بيان مقتضب للرئاسة الجزائرية اليوم أن «الحالة الصحية للرئيس تبون مستقرة ولا تستدعي أي قلق، بل إنه يواصل نشاطاته اليومية من مقر علاجه»، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
ويأتي دخول تبون (74 عاماً) المستشفى قبل خمسة أيام من الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي اقترحها لبناء «جزائر جديدة». كما يفترض أن يدشن الرئيس الجزائري، مساء الأربعاء، جامع الجزائر ثالث أكبر مسجد في العالم، بمناسبة الاحتفال بالمولد النبوي.
وكان تبون كشف، يوم السبت الماضي، أنه دخل في حجر صحي طوعي امتثالاً لنصيحة أطبائه على إثر إصابة مسؤولين كبار في الرئاسة والحكومة بفيروس «كورونا» المستجد.
وطمأن تبون حينها الشعب الجزائري بأنه بخير وعافية وبأنه سيواصل عمله عن بعد.
وسجلت الجزائر (الثلاثاء) 287 إصابة جديدة بفيروس «كورونا» خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليصل مجموع الإصابات إلى 56 ألفاً و710 منذ اكتشاف أول حالة نهاية فبراير (شباط) الماضي.
كما سجلت الجزائر 9 وفيات جديدة، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 1931، وتماثل 171 مريضاً للشفاء ليبلغ عدد الأشخاص الذين تعافوا من الوباء إلى 39 ألفاً و504.
والأحد، ندّد رئيس الوزراء عبد العزيز جراد بـ«استرخاء» شعبي على صعيد التقيّد بتدابير الوقاية محذراً من «عودة ظهور بؤر العدوى من جديد».

مقالات ذات الصلة

اترك رد