الزميلة انتصار الرجوب تكتب : وما بين لقاح ولقاح ليس لك أن تختار

0 142

العالم الان – عندما كنا صغارا كانت والدتي أمدها الله بالصحة والعافية  تشتري الشوكولاتة نوعين  غالي وزهيد ، فتطعمنا من الزهيد  وتخبئ النوعية الغالية ذات الجودة العالية للضيوف ،  وهذا أراه ينطبق على لقاح كورونا فالحكومة قررت أن تجعل مطعوم كورونا إجباريا إن لزم الأمر ،ولكنها في ذات الوقت قررت أن المواطن لا يملك قرار إختيار المطعوم الذي سيتلقاه.

وبدأت الحكومة في الترويج للمطعوم الصيني ومدى فعاليته  لتقنعنا بإن نقبل أن تطعيمنا به ،  وخرجت علينا في كل المنابر  لتوصل لنا هذه المعلومة ، رغم ان المطعوم الصيني وصل  يوم امس ولم يتم إختبار فعاليته بشكل حقيقي ، فكيف لي ان أضمن أن لا تصيبني اعراض أشد من اعراض فايروس كورونا .

والسؤال المطروح  هو  ما هي آلية إختيار الشخص الذي سيتلقى مطعوم فايزر أو المطعوم الصيني الاماراتي ،  هل الضيوف من علية القوم احق مني بالشوكولاتة غالية الثمن ومطعوم فايزر ؟

على كل حال انا لا احب الشكولاتة بكافة انواعها  سواء الغالية ام الرخيصة ، ولا اريد المطعوم   بشقيه الغالي والزهيد،   وساقوم بالتوفير عليكم .

شكرا  …عفوا

مقالات ذات الصلة

اترك رد