الاحتلال الاسرائيلي يهدم 30 منشأة تجارية شمال القدس

0 50

العالم الان – هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، منشآت تجارية ومحطة وقود قرب حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة.
وأكد شهود عيان لمراسل وكالة الانباء الاردنية (بترا) في رام الله، أن قوات الاحتلال شرعت بهدم 30 منشأة بعد إغلاق المنطقة، منها محل للخضار، ومحطة وقود ومغسلة سيارات، الأمر الذي تسبب بأزمة مرورية خانقة. وتتزامن أعمال الهدم مع إعلان الاحتلال عن توسعة في حاجز قلنديا العسكري شمال المدينة المقدسة المحتلة، وفتح نفق يربط شارعي 60 و443 الاستيطانيين بنفق شرع الاحتلال الاسرائيلي بحفره اخيرا.
وتعمل بلدية الاحتلال في القدس على الترويج لبناء 10 آلاف وحدة استيطانية في منطقة قلنديا، وتحديدا على أراضي المطار المستولى عليه من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967.
وستقام المستوطنة الجديدة على 900 دونم من أصل 1200 دونم المساحة الإجمالية لأراضي المطار، الذي أغلقته إسرائيل عام 2000 وأوقفت استخدامه، بعد أن خصصته للرحلات الداخلية منذ احتلالها له.
وعلى صعيد متصل، اقتلع مستوطنون متطرفون صباح اليوم أكثر من 80 شجرة زيتون في قرية المغير شمال مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، وجرفوا أراضي زراعية تزيد مساحتها عن 60 دونما من أراضي المواطنين.
وقال رئيس مجلس قروي المغير أمين أبو عليا في بيان، إن مزارعي القرية تفاجأوا أمس بقيام مستوطنين باقتلاع وتكسير أكثر من 80 شجرة زيتون، في المنطقة القريبة من مستوطنة “عادي عاد” ويمنع الاحتلال المواطنين من الوصول إليها.
وأضاف أن المستوطنين الذين وفرت قوات الاحتلال الحماية لهم، اعتدوا على أحد المزارعين ما أدى إلى إصابته برضوض وجروح نتيجة ذلك الاعتداء. وأشار أبو عليا إلى أن المستوطنين أقدموا كذلك على تجريف مساحات واسعة من أراضي القرية تزيد عن 60 دونما، كانوا فيما سبق اقتلعوا منها حوالي 500 شجرة زيتون.
الى ذلك، شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملة دهم واعتقالات واسعة طالت أربعة عشر فلسطينيا من مناطق مختلفة في الضفة الغربية المحتلة.
وقال نادي الاسير الفلسطيني في بيان، إن قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت وسط اطلاق كثيف للنيران مناطق متفرقة في مدن نابلس والخليل وبيت لحم ورام الله والبيرة، واعتقلت هؤلاء المواطنين.
— (بترا)

مقالات ذات الصلة

اترك رد