نشيد عشتار – ايفون الضيعة – لبنان

0 117

 

العالم الان – من أعلى مآذن الصبح
رأيتني أجدل الضوء خلخالًا حول عنق الريح…
رأيتني أنفخ لحن الدلال في جسد إينانا…
وعلى شهوة أضلعي أنقش تاريخ عشق أبديّ…
عبثًا أستحضر طيف الغائبين
في ظلال امرأة وحيدة منذ فجر التكوين…
أشدّ جذعي إلى غصن الليل الظامئ للحب
أزرع في جلده صدى حكمةٍ
سقطت من جيوب ألوهتي…
لكنّ الطريق غادر في مَداد دمي
والحلم يحتضر عند تخوم الكلام…
رغيف الإثم في ذاكرتي ما زال طريًّا، دافئًا
كتنهيدة أنثى تستحضر أسماء عشّاق
مرّوا على رمل جسدها الملتهب…
في حنجرتي يتدافع نشيد عشتار
تعويذة تطرد شياطين الجحيم:
“… أنا العاقر وكثرٌ هم أبنائي
أنا أمّ أبي وأخت زوجي
وهو من نسلي…”
ها أنا أرتشف آخر قطرات مرارتي
أغمس أطراف الوريد في نسغ دمي
علّني أكمل لوحة فردوسي الضائع….

مقالات ذات الصلة

اترك رد