[تلبيس طواقي عالعافية عوافي عاطف ابوحجر] بقلم :رياض غوشة

0 108

العالم الان – الاخ الحبيب عاطف،اهنئك على انتاجك الفني الجديد والموجه إلى وسائل التواصل الاجتماعي وعلى المحتوى خفيف الظل ذو المغزى النابع من حياتنا اليومية.

اود هنا أن اوصي ببعض التوصيات بنية الخير لك ولمسيرتك الإعلامية.

اولا: الشخصية، بالرغم من كل التغريب لذي يحيط بنا مثل الضباب إلا أننا في المجمل دائما نميل ونحن إلى كل ما يعود إلى عاداتنا وتقاليدنا وأصولنا وتاريخنا، الشماغ العربي افضل بكثير من البرنيطة الاجنبية، به هيبة ووقار وأكثر قربا للقلوب.

المكان: بلدنا جميل جدا فليكون التصوير من سطح البناية حيث نرى البيوت والشوارع ، أو من إحدى المقاهي أو زوايا وسط البلد ، هذا سيجعل برنامجك أكثر تميزا وبه بطريق غير مباشرة الاحساس بحب الأرض والناس.

الهدف: كأعلامي انت صاحب رسالة ، افضل رسالة أن تبث في الناس الامل والإبداع وحب الحياه والتفاؤل بطريقة بسيطة قريبة للقلوب تحس بها أن من عمل عليها اجتهد وفكر وطور ، وحتى تنجح فليكون هدفك واضح لنفسك كيف تستطيع أن تكون عامل تغيير إيجابي في حياة متابعينك حتى لو استفاد منك شخص واحد، وليكون مستوى عملك يتناسب مع رضى المعطي السميع العليم عنك، في هذه الحال سيكون معك من يهديك ويسخر لك من يعينك ويلهمك بالافكار.

عادي، ١٠٠ في ال ١٠٠
عبارتين نسمعها كل يوم عشرات المرات، كل ما يقال عنه عادي في الحقيقة لأ مش عادي، وهذه العادي وتلحقها بكلمة ماشي تعني الخنوع والرضى وغض الطرف عن كل شيء في الحقيقة غير عادي ونفس الشيء تسمع من كل من تتعامل معهم كلمة مائة في المائة تأكيدا على الكلام وحتى تطمئن وفي الحقيقة اذا تم تنفيذ خمسين بالمائة بيكون ممتاز وهنا يأتي دور اعلامي متميز مثلك في إلقاء الضوء على هذه المفاهيم الخاطئة.

كل حلقة يجب أن تتم من خلال قلبك واحاسيسك حتى تصل إلى قلوب الناس،

اخيرا استمع جيدا للناس حتى تعدل من اتجاه البوصلة واستمع لمن يتكلم بصدق وليس لمن يحسن المدح.

مع خالص امنياتي لك بالتوفيق والنجاح

مقالات ذات الصلة

اترك رد