مفاجأة.. التقرير الرسمي لحادث سالا: الطيار لم يكن مؤهلا لقيادة الرحلة …

0 682

العالم الآن – منير حرب – فجر التقرير الرسمي “المبدئي” الذي أصدرته هيئة التحقيق في الحوادث الجولة البريطانية مفاجأة بشأن حادث سقوط الطائرة الخاصة التي أقلت الأرجنتيني إيميليانو سالا مهاجم فريق نانت الفرنسي السابق، والتي سقطت في بحر المانش في الحادي والعشرين من شهر يناير الماضي، حيث أكد أن الطيار “المفقود” ديفيد إيبوتسون لم يكن مؤهلًا لقيادة الرحلة.

وكشفت الهيئة عن التقرير المبدئي، ظهر اليوم الاثنين، بينما ذكرت تقارير إنجليزية أن التقرير النهائي المنتظر أن يكشف عن جميع التفاصيل المتعلقة بالحادث قد يصدر في شهر نوفمبر المقبل.

وسقطت الطائرة التي أقلت سالا عقب إقلاعها من الأراضي الفرنسية متجهة إلى العاصمة الويلزية كارديف، عقب انتقال سالا إلى فريق كادريف سيتي مقابل 15 مليون جنيه إسترليني، كأغلى صفقة في تاريخ النادي الويلزي، وتم اكتشاف حطام الطائرة مطلع شهر فبراير الجاري، قبل الإعلان عن التعرف على جثة سالا في الرابع من الشهر ذاته، بينما بقي الطيار إيبوتسون مفقودًا.

وقال التقرير: “الرخصة الخاصة لا تجعل الطيار مؤهلًا للسفر بأشخاص مقابل مكافأة، فقط الرخصة التجارية هي ما يمكنه من ذلك” وأكمل التقرير: “لم يتم بعد تحديد الأساس الذي تم عليه نقل الراكب في الرحلة N264DB، لكن الطيار كان ينقل الركاب في السابق على أساس تقاسم التكاليف”.

وأوضح التقرير: “يتيح نظام تقاسم التكاليف للطيار نقل مسافرين، مقابل المشاركة في التكلفة الفعلية للرحلة، ويعود النفع على الطيارين عن طريق المشاركة في تكاليف الرحلة بالطيران بشكل أكبر، مما يساهم في زيادة خبرتهم”.

وواصل التقرير توضيحه لأسباب عدم أهلية إيبوتسون لقيادة الرحلة قائلًا: “الرحلات التجارية تتضمن صلاحيات انضباطية أكبر مقارنة بالرحلات الخاصة، مثل الضوابط الطبية، الأمور المتعلقة بالتراخيص وصلاحية الطيران”.

كما أضاف التقرير أن الطائرة ذات المحرك الواحد التي سقطت باللاعب الأرجنتيني والطيار إيبوتسون والتي حلقت لـ 6.636 ساعة من قبل ربما لم تحصل على تصريح للقيام برحلتها الأخيرة.

رابط مختصر:
مقالات ذات الصلة

اترك رد