أمريكا : تصنيع جيل جديد من الطائرات تتفوق على ” الكونكورد ” الفرنسية 

0 312

العالم الآن – قالت  السلطات الأميركية أنها ستمهد الطريق من أجل صناعة جيل جديد من الطائرات تفوق سرعتها سرعة الصوت وتحدث صوتا أقل من سابقاتها وبجودة وكفاءة عالية تتفوق على طائرات ” الكونكورد ” المشهورة بكفاءتها العالية وبسرعتها التي تفوق سرعة الصوت .

قالت وكالة “بلومبرغ” الأميركية على موقعها الالكتروني الخميس  ان  إدارة الطيران الفيدرالية بصدد صياغة قانون بشأن الطائرات الجديدة، بما يشمل تسهيل إجراء الإختبارات ويضع سقفا لمستوى الضوضاء المسموح به.

وكانت شركة “لوكهيد مارتن” فازت الأسبوع الماضي بصفقة قيمتها 247 مليون دولار، تطور بموجبها طائرات تفوق سرعتها سرعة الصوت لصالح وكالة “ناسا” الفضائية.

وشركة “إيريون“، التي تتخذ من تكساس مقرا لها وشركة “بوم تكنولوجي”، من بين كثيرين يطورون حاليا طائرات تحلق بسرعة 340 متر في الثانية (سرعة الصوت).

وتبلغ سرعة الطائرات التقليدية نحو 80 بالمئة من سرعة الصوت أو أعلى منها بقليل.

وتصل سرعة الصوت إلى 1078 كيلومترا في الساعة على الارتفاعات، التي تزيد على 9 كيلومترات.

وللسلطات الأمريكية معايير خاصة تتعلق بسرعة الصوت والضوضاء  فوق الأحياء السكنية مما  جعل من الكونكورد الفرنسية  خارج الخدمة  منذ عام 2003.

 

مقالات ذات الصلة

اترك رد