ليبيا تسترد قطعاً أثرية مهربة إلى إيطاليا

0 19

العالم الآن – تسلمت ليبيا، أمس، مجموعة من القطع الأثرية، التي وصفت بأنها مهمة، كانت مهربة إلى دولة إيطاليا، في سابقة وصفت بأنها الأولى من نوعها.
وجرت عملية التسليم في مقر السفارة الليبية بإيطاليا، أول من أمس، بحضور رئيس مصلحة الآثار الليبية، الدكتور أحمد حسين، وتتضمن القطع مجموعة من الأواني الفخارية، وأسهما تعود لعصور ما قبل التاريخ. وقالت السفارة الليبية في بيان، أمس، «إن هذه القطع المهمة، بداية لإعادة قطع أكثر أهمية سبق وتم تهريبها خارج البلاد».
وقال السفير الليبي لدى روما عمر الترهوني، «إنه وفريق العمل بالسفارة سيستمرون في التعاون مع مصلحة الآثار الليبية في تنفيذ عملها وتقديم كل التسهيلات في محاولة إعادة ما تم تهريبه من ليبيا من آثار تاريخية إلى موطنها الأصلي».
وسبق أن عقدت في روما منتصف الأسبوع الماضي، الملتقى الأول بين مصلحة الآثار والبعثات الأثرية الإيطالية المختصين في مجال الآثار تمحور اللقاء عن كيفية البدء في ترميم المدن الأثرية وهي مدن لبدة وصبراتة وشحات.
وتعرضت الآثار الليبية عقب سقوط معمر القذافي إلى السرقة والنهب، كما تم تهريب جزء كبير منها خارج البلاد. وهذه من المرات النادرة التي يتم فيها استرجاع قطع أثرية ليبية مهربة
” الشرق الاوسط”

مقالات ذات الصلة

اترك رد