“كمامة ترامب” تثير الجدل.. والبيت الأبيض يرد

0 58

العالم الآن – قالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، كايلي ماكناني، الاثنين، إن الرئيس دونالد ترامب يعتقد بأن قرار وضع كمامة لمنع انتشار فيروس كورونا الفتاك قرار شخصي.

ويصيب الفيروس حاليا أعدادا قياسية من الأشخاص في أماكن عدة في الولايات المتحدة.
وقالت ماكناني عندما سئلت عن أمر جديد لوضع كمامات في جاكسونفيل بفلوريدا، حيث سينعقد جانب من مؤتمر الترشيح الخاص بالحزب الجمهوري، “إنه خياره أن يضع كمامة. إنه خيار شخصي لأي فرد فيما يتعلق بوضع كمامة أم لا”.

وأضافت “هو يشجع الناس على اتحاذ القرار الأفضل لسلامتهم. لكنه قال لي بالفعل إنه ليس لديه مشكلة مع الكمامات ومع فعل ما يطلبه قضاؤك المحلي”.
من جانبه، دعا حاكم نيويورك، أندرو كومو، الرئيس الأميركي لتوقيع أمر تنفيذي يطالب المواطنين بارتداء كمامات في الأماكن العامة وأن “يضرب المثل” بارتداء الكمامة هو نفسه.
قال كومو: “فعلناها قبل شهرين في هذه الولاية”، مضيفا أن الولايات الأخرى التي عارضت الأمر الإلزامي بوضع الكمامة تطلبه الآن.
وتابع: “ليكن لدى الرئيس نفس الإحساس ويفعل ذلك كأمر تنفيذي، ثم ليضرب الرئيس المثل ويضع كمامة، لأننا نعلم أن ذلك يجدي نفعا”.
وتوصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها المواطنين يوضع أغطية الوجه في الاماكن العام وحيث يصعب التباعد الاجتماعي.
كان ترامب قد قال إن ارتداء الكمامة أمر جيد، لكن ليس بالنسبة له.
خلال المؤتمر الصحفي الاثنين، قال كومو إن المسؤولين يبحثون خطة للسماح بالمطاعم الداخلية في نيويورك كي تتجنب عدم إحراز تقدم في تقليل أعداد الإصابة بفيروس كورونا.
وقال كومو: “المطاعم المفتوحة (الخارجية) أبلت بلاء حسنا للغاية”، لكن اتضح أن المطاعم الداخلية المغلقة “تثير مشكلات” في ولايات أخرى.
وأضاف أن مسؤولي الولاية سيتشاورون مع أصحاب تلك المطاعم لاتخاذ القرارات المناسبة الأربعاء المقبل.
ويسمح للمطاعم الداخلية بالعمل في بعض اجزاء من الولاية التي تؤيد إجراءات معاودة فتح النشاطات.

مقالات ذات الصلة

اترك رد