تزايد عدد السوريين والأفغان القادمين إلى الاتحاد الأوروبي

0 120

العالم الان – قالت وكالة «فرونتكس» المعنية بحدود الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، إن عدد المهاجرين القادمين بغير الطرق القانونية إلى الاتحاد، عبورا من غرب البلقان، ارتفع إلى مثليه تقريباً هذا العام، وإن أغلبهم يأتون من سوريا وأفغانستان، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.
وقالت الوكالة إنه تم رصد 22600 مهاجر قادمين إلى الاتحاد الأوروبي بطرق غير قانونية عن طريق غرب البلقان في الفترة من يناير (كانون الثاني) إلى يوليو (تموز) بزيادة 90 في المائة مقارنة بالفترة المقابلة من عام 2020.
وأضافت، في بيان، أن العدد ارتفع في يوليو بنسبة 67 في المائة مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.
وتخشى دول كثيرة من أعضاء الاتحاد الأوروبي أن تؤدي التطورات في أفغانستان، حيث تتسارع وتيرة سيطرة حركة «طالبان» على مزيد من الأراضي ونزوح أعداد من السكان، إلى تكرار أزمة الهجرة التي شهدتها أوروبا في 2015 – 2016.
ففي تلك الفترة فرض وصول أكثر من مليون مهاجر من الشرق الأوسط وأفغانستان ضغوطاً على نظم الأمن والرعاية الاجتماعية مما كان سبباً لصعود الجماعات السياسية اليمينية المتطرفة.
وقالت الوكالة إن عدد العابرين بطرق غير قانونية للحدود إلى الاتحاد الأوروبي منذ بداية العام تجاوز 82 ألفاً بزيادة 59 في المائة عن الفترة المقابلة من العام الماضي.
وفي اجتماع استثنائي يوم الأربعاء، سيبحث وزراء الداخلية في الاتحاد الأوروبي في زيادة عدد المهاجرين على الحدود بين بيلاروسيا وليتوانيا.
واتهم الاتحاد الأوروبي، بيلاروسيا، باستخدام مهاجرين مخالفين للقوانين من العراقيين في الأساس كسلاح سياسي رداً على فرض عقوبات أوروبية على مينسك.
وقالت فرونتكس إن ليتوانيا سجلت حوالي 3700 حالة دخول غير قانونية من بيلاروسيا من يناير إلى يوليو منها أكثر من 3000 حالة في يوليو وحده. وأضافت أن بولندا رصدت حوالي 180 حالة عبور مخالفة للقوانين في يوليو ولاتفيا حوالي 200 حالة.

مقالات ذات الصلة

اترك رد