الأمن السوداني يطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين قرب القصر الرئاسي

0 12

العالم الان – أطلقت قوات الأمن السودانية، اليوم الأحد قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق آلاف المحتجين بالقرب من القصر الرئاسي وسط الخرطوم، على ما أفاد صحافي وكالة الصحافة الفرنسية.

وخرج آلاف السودانيين اليوم للمشاركة في «مليونية الشهداء» للمطالبة بحكم مدني وإدانة العنف الدموي الذي تعرضت له احتجاجات الأسبوع الماضي وأسفر عن سقوط ستة قتلى.

وأفادت وكالة الصحافة الفرنسية أن قوات الأمن «أغلقت الجسور التي تربط بين وسط الخرطوم وأحياء أم درمان وبحري»، وأشارت إلى أن قوات من الجيش والشرطة «انتشرت في كل الشوارع الرئيسية، بعضها على عربات عليها أسلحة رشاشة».

ودعت عدة لجان سودانية تسيطر على عدد كبير من أحياء العاصمة الخرطوم لاحتجاجات جديدة، اليوم (الأحد)، في محيط القصر الرئاسي، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام محلية.

يأتي هذا بينما أعلنت «لجنة أطباء السودان» ارتفاع عدد القتلى الذي سقطوا في احتجاجات الخميس الماضي، إلى ستة أشخاص، حسبما ذكرته وكالة الأنباء الألمانية.

وكانت تقارير قد أكدت أن العشرات أصيبوا أيضاً الخميس، عندما أطلقت السلطات الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع لتفريق الآلاف الذين تجمعوا عند القصر الرئاسي في الخرطوم.

ويشهد السودان حالة من الاحتقان منذ التوترات التي شهدتها البلاد في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، عندما أطاح قائد الجيش عبد الفتاح البرهان بالحكومة الانتقالية المدنية.

مقالات ذات الصلة

اترك رد